منتدى سواعد شباب ايت عدي أومسعود

منتدى سواعد شباب ايت عدي أومسعود

مرحبا بكم في منتدى - دوار ايت عدي أومسعود - ومتمنياتي لكم بالهناء والرقي والتقدم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
مرحبا بشباب وأهل دوار أيت عدي أومسعود هذا المنتدى شرف لنا جميعا
روابط متنوعة
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
tassmlalte
 
abdoo.adardour
 
tabodrart_taba39ilt
 
Admin
 
redacteur_mohmad
 
ayoub nait adi
 
oussarghine_raja
 
omar asmlal
 
sab39ilss
 
illis ntmazirt
 
هام
عارضة الزوار

شاطر | 
 

 أدرى انك لن تدخل هذا الموضوع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tassmlalte



المساهمات : 248
تاريخ التسجيل : 30/10/2012
العمر : 24

مُساهمةموضوع: أدرى انك لن تدخل هذا الموضوع   الجمعة 23 نوفمبر 2012 - 11:52

لاتقف واقرأ للاخير وبعدها عاتبنى على الموضوع او قلى شكرا
كان هناك شخص أسمه ' المنطق ' والثاني أسمه ' الحظ '
راكبين بالسيارة
وبنصف الطريق خلص عليهم البنزين .
وحاولوا أن يكملوا طريقهم مشيا على الأقدام قبل أن يحل الليل عليهم وعلهم يجدون مأوى ولكن بدون جدوى
...
فقال المنطق لـ الحظ سوف أنام حتى يطلع الصبح وبعدها نكمل الطريق .
فقرر المنطق أن ينام بجانب شجرة
أما الحظ فقرر أن ينام بمنتصف الشارع .

فقال له المنطق : مجنون ! سوف تعرض نفسك للموت .
من الممكن أن تأتي سيارة وتدهسك
فقال له الحظ : لن أنام إلا بنصف الشارع
ومن الممكن أن تأتي سيارة فتراني وتنقذنا !
وفعلاً نام المنطق تحت الشجرة والحظ بمنتصف الشارع
بعد ساعة جاءت سيارة كبيره ومسرعة
ولما رأت شخص بمنتصف الشارع حاولت التوقف ولكن لم تستطع
فانحرفت بإتجاه الشجرة
ودهست المنطق
وعاش الحظ

وهذا هو الواقع ،
الحظ يلعب دوره مع الناس أحيانا على الرغم من أنه مخالف للمنطق لأنه قدرهم
_ فعسى تأخيرك عن سفر. خير
_ وعسى حرمانك من زواج بركه

_ وعسى ردك عن وظيفه. مصلحه
_ وعسى حرمانك من طفل خير
_ وعسى أن تكرھوا شيئاً وهو خيرٌ لكم
•• لأنه يعلم وأنت لا تعلم ••
.. فلا تتضايق لأي شئ يحدث لك ..
•• لأنه بإذن الـلـه هو خير



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أدرى انك لن تدخل هذا الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى سواعد شباب ايت عدي أومسعود  :: الفئة الأولى :: حكم وأمثال-
انتقل الى: